حوار بين الملائكة ورب العزة

حوار بين الملائكة ورب العزة

 

يا رب! هل من خلقك شيء أشد من الجبال؟.

 

قال: نعم. الحديد يكسر به الجبال.

 

قالت: يا رب! هل من خلقك شيء أشد من الحديد؟.

 

قال: نعم. النار يلين بها الحديد.

 

قالت: يا رب! هل من خلقك شيء أشد من النار؟

 

قال: نعم. الماء.

 

قالت: يا رب! فهل من خلقك شيء أشد من الماء؟

 

قال: نعم. الريح.

 

قالت: يا رب! فهل من خلقك شيء أشد من الريح؟

 

قال: نعم. الإنسان يتصدق بيمينه يكاد أن يخفيها من يساره».

 

المصدر: العظمة لأبي الشيخ رقم (874).

 

وعن قيس بن عباد:

 

أن الله عز وجل لما خلق الأرض جعلت تميد.

 

فقالت الملائكة:

 

ما هذه ليست بمقرة ما على ظهرها أحداً، فأصبحت صبحاً وفيها رواسيها، فبلغنا أن الملائكة قالوا: ربنا، هل من خلقك شيء هو أشد من هذا؟

 

قال: نعم. الحديد.

 

قالوا: هل من خلقك شيء هو أشد من هذا؟

 

قال: نعم. النار.

 

قالوا: ربنا هل من خلقك شيء هو أشد من هذا؟

 

قال: نعم. الماء.

 

قالوا: ربنا هل من خلقك شيء أشد من هذا؟

 

قال: نعم. خلق الريح.

 

المصدر: العظمة لأبي الشيخ رقم (875).